ما هي أسباب ضغط الرأس؟

التهاب السحايا

ضغط الرأس، يشار إليها طبيا باسم الضغط داخل الجمجمة، هو الضغط بين الجمجمة والدماغ. يمكن للضغط الشديد في الرأس أن يقيد تدفق الدم إلى الدماغ ويضغط على الهياكل في الدماغ. وهو حالة طبية خطيرة يمكن أن تسبب ضررا شديدا في الدماغ أو الحبل الشوكي. اتصل بطبيبك إذا واجهت ضغطا في الرأس. وتشمل أعراض ضغط الرأس غير طبيعي الخمول، والتغيرات السلوك، والصداع، والمضبوطات والقيء.

التهاب الدماغ

التهاب السحايا يعني حرفيا التهاب السحايا، والتي هي الأغشية التي تغطي الدماغ والحبل الشوكي. عندما تصبح السحايا ملتهبة، فإنها تتضخم وتتناول مساحة أكبر في الجهاز العصبي المركزي، مما يسبب ضغط الرأس. هناك نوعان من التهاب السحايا: البكتيريا والفيروسية. التهاب السحايا الجرثومي أمر نادر الحدوث، ولكنه يهدد الحياة. التهاب السحايا الفيروسي هو الشكل الأكثر شيوعا. تنتشر الفيروسات والبكتيريا التي تسبب التهاب السحايا بسهولة في أماكن مزدحمة، مثل مساكن الطلبة الجامعية والمدارس الداخلية. وتشمل أعراض التهاب السحايا الحمى، والخمول، والصداع، والتهيج، وتصلب الرقبة والطفح الجلدي. التهاب السحايا الجرثومي هو حالة طبية طارئة يجب معالجتها فورا بالمضادات الحيوية الوريدية والكورتيكوستيرويدات للحد من الالتهاب. دون علاج، التهاب السحايا الجرثومي يمكن أن يؤدي إلى تلف في الدماغ أو الموت. التهاب السحايا الفيروسي عادة ما يحل نفسه في سبعة إلى 10 أيام دون علاج، ولكن ينصح الراحة في الفراش وزيادة كمية السوائل حتى يذهب العدوى بعيدا، وفقا لصحة الاطفال.

نزيف في المنطقة تحت العنكبوتية

التهاب الدماغ هو التهاب في الدماغ الذي يحدث عادة نتيجة لعدوى فيروسية. كما يتضخم الدماغ، فإنه يضغط ضد العظام الصلبة من الجمجمة، مما يؤدي إلى ضغط الرأس. التهاب الدماغ قد يكون الابتدائي أو الثانوي. يحدث التهاب الدماغ الأولي نتيجة لغزو مباشر من الدماغ أو الحبل الشوكي بواسطة فيروس. التهاب الدماغ الثانوي يحدث نتيجة للعدوى الفيروسية التي تؤثر على جزء آخر من الجسم ومن ثم يسافر إلى الدماغ. معظم حالات التهاب الدماغ بسيطة وتشمل الأعراض الصداع والتهيج والخمول والحمى وآلام المفاصل. وتشمل أعراض الحالات الأكثر شدة الارتباك، والتغيرات في الشخصية، والرؤية المزدوجة، والمضبوطات، وضعف العضلات، وفقدان الإحساس والهزات. معظم حالات التهاب الدماغ حل من تلقاء نفسها مع الراحة في الفراش، وزيادة تناول السوائل ومخففات الألم للحد من الصداع، وفقا لمايو كلينيك. اعتمادا على نوع الفيروس الذي يسبب الالتهاب، وبعض الحالات تتحسن مع استخدام الأدوية المضادة للفيروسات، وكذلك.

الفضاء تحت العنكبوتية هو منطقة صغيرة بين الدماغ والأنسجة التي تغطي الدماغ. نزف تحت العنكبوتية هو النزيف الذي يحدث في الفضاء تحت العنكبوتية. عندما يملأ الدم مساحة صغيرة، فإنه يؤدي إلى ضغط الرأس. قد يكون نزف تحت العنكبوتية نتيجة اضطراب نزيف، إصابة في الرأس، تمدد الأوعية الدموية أو تشوهات في الدماغ. وتشمل أعراض نزف تحت العنكبوتية نقص الوعي، وفقدان الشعور، وتغيرات الشخصية، وآلام في العضلات والغثيان والقيء، وتصلب الرقبة ومشاكل في الرؤية، وفقا ل مدلين بلس. نزف تحت العنكبوتية هو حالة طبية طارئة تتطلب العلاج الفوري. سيتم إجراء جراحة طارئة يقوم خلالها الجراح بإزالة الدم الزائد من الدماغ ومحاولة إصلاح سبب النزيف. كما سيتم إعطاء أدوية ضغط الدم وآلام القاتل للحد من ضغط الرأس والحد من الصداع.